المحفزات تطوير سلوك يدوم لتصبح الشخص الذي تريده

المحفزات تطوير سلوك يدوم لتصبح الشخص الذي تريده

Regular price 12.500 KD Sale

تأليف: مارك ريتر

هذا كتاب عن التغيير السلوكي للناضجين. لماذا نحن سيئون للغاية فيه؟ كيف نصبح أفضل فيه؟ كيف نختار ما نغيره؟ كيف نجعل الآخرين يقدرون الذي قمنا بتغييره؟ كيف يمكننا تعزيز عزمنا في الصراع مع التحدي الدائم والسائد الذي لا بد أن يواجهه أي شخص ناجح، وهو أن تكون الشخص الذي تريد أن تكون عليه؟

للإجابة عن هذه الأسئلة، سأبدأ بالتركيز على المحفزات الموجودة في بيئتنا. فتأثيرها عميق.

المحفز هو أي مثير يعيد تشكيل أفكارنا وأفعالنا. في كل ساعة من ساعات يقظتنا نتعرض للمحفزات من ناس وأحداث وظروف لديها القدرة على تغييرنا. تظهر هذه المحفزات فجأة وبصورة غير متوقعة. يمكنها أن تكون لحظات كبيرة، مثل الارتجاج في الرأس الذي أصاب فيل، أو صغيرة مثل جرح ورقي. يمكنها أن تكون سارة، مثل ثناء المعلم الذي يزيد من انضباطنا وطموحنا، ويقلب حياتنا رأسًا على عقب 180 درجة. أو يمكن أن يكون لها أثر معاكس، مثل حلوى الآيس كريم التي تغرينا بإفساد حميتنا الغذائية أو ضغط الأقران الذي يصيبنا بالارتباك ويدفعنا لعمل شيء نعرف أنه غير صائب. يمكن للمحفزات أن تحرك غرائزنا التنافسية، من جائزة العمل الشائعة المتمثلة في الراتب الأكبر إلى الرؤية المزعجة لندٍّ يتفوق علينا. يمكنها أن تستنزفنا، مثل معرفة أن شخصًا محببًا إلينا مريض مرضًا عضالًا أو أن شركتنا معروضة للبيع. ويمكنها أن تكون بسيطة مثل صوت المطر الذي يستثير ذكرى جميلة.