أنا ملالا

أنا ملالا

Regular price 5.500 KD Sale

تأليف: ملالا يوسفزاي
أكبر من مجرد حكاية فتاة، أطلقت عليها جماعة متعصبة الرصاص، لنضالها دفاعاً عن حق نظيراتها في التعليم ببلادها، تبدو تجربة الناشطة الباكستانية ملالا؛ إذ تتخطى التفاصيل سنوات عمر صبية حلمت بمستقبل أفضل، لا تجبر فيه البنات على القعود حبيسات المنازل، محرومات من ارتداء زيّ المدرسة الزاهي، والاكتفاء ببراقع شديدة السواد
في منتصف نهار يوم الثلاثاء، التاسع من أكتوبر عام 2012، كانت حافلة مدرسية متواضعة تقل فتيات في عمر الزهور، عائدات لبيوتهن بعد يوم حازت فيه إحدى الفتيات النجيبات الدرجة النهائية في مادة الدراسات الباكستانية، وتوقفت الحافلة فجأة، وظهر مسلحان، وسألا: من منكن ملالا؟ ولم يتلقيا إجابة، غير أن العيون رغماً عنها اتجهت إلى الفتاة المقصودة، وانطلقت ثلاث رصاصات، لتدخل إحداها رأس ملالا من جانب عينها اليسرى وتسير 18 بوصة وتستقر في كتفها، تاركة آثاراً في المخ والعين